من تعار من الليل ابن عثيمين

من تعار من الليل ابن عثيمين

الدعاء في الليل مستجاب و بالأخص في الثلث الأخير منه، كما أن العبادة في هذا الوقت مستحبة كالصلاة و الاستغفار والصلاة على النبي ( عليه الصلاة و السلام ) ؛ حيث وردت الكثير من الأحاديث الشريفة التي تحث على ذلك و يتبين في كثير منها فضل الدعاء في الليل لمن تعار فيه ؛ لذا سنتعرف اليوم على أهم تلك الأحاديث الشريفة ، كما سنتعرف على تفسيره و فضله العظيم.

وقبل البدء ننبه إلى أمر هام وهو أن الكثير يبحث عن كلام العلامة الفقيه محمد بن صالح العثيمين رحمه الله المشهور بـ ابن عثيمين لذلك سعينا جاهدين في شروحاته ومراجعة كتبه إلا أننا لم نجد له شرحا على الحديث إنما شرح بعض الفقرات الواردة في الحديث نذكرها في موضعها من كلام ابن عثيمين رحمه الله

 

دعاء التعار من الليل

قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم  : ( مَن تَعَارَّ مِنَ اللَّيْلِ، فَقالَ: لا إلَهَ إلَّا اللَّهُ وحْدَهُ لا شَرِيكَ له، له المُلْكُ وله الحَمْدُ، وهو علَى كُلِّ شيءٍ قَدِيرٌ، الحَمْدُ لِلَّهِ، وسُبْحَانَ اللَّهِ، ولَا إلَهَ إلَّا اللَّهُ، واللَّهُ أَكْبَرُ، ولَا حَوْلَ ولَا قُوَّةَ إلَّا باللَّهِ، ثُمَّ قالَ: اللَّهُمَّ اغْفِرْ لِي، أَوْ دَعَا، اسْتُجِيبَ له، فإنْ تَوَضَّأَ وصَلَّى قُبِلَتْ صَلَاتُهُ)

 

من تعار من الليل ابن عثيمين

نبدأ أولا بتفسير كلمة ( التعار) و تعني التقلّب في الفراش مع اليقظة من النوم مع كلام يرفع به صوته، و في هذا الحديث الشريف يرشدنا النبي ( عليه الصلاة والسلام ) أن من استيقظ من نومه يقوم بالثناء على الله سبحانه وتعالى بتوحيده ؛ فسبحانه وتعالى هو الخالق المتصرف في مُلكه وهو المستحق للعبادة وحده ؛ ثم يقوم بحمده على جميع النعم التي لا تُعد ولا تُحصى بقول ( الحمد لله ) يقول ابن عثيمين رحمه الله: والحمد: هو وصف المحمود بالكمال مع المحبة والتعظيم اهـ. (1) ثم ينزهه عزوجل عن جميع النقائص ويقول ( سبحان الله ) يقول ابن عثيمين: ففي التسبيح تنزيه الله عن كل نقص وفي الحمد وصف الله تعالى بكل كمال , فلهذا كانتا تملان ما بين السماء والأرض  اهـ. (2) و بعد ذلك يعلن استسلامه التام و تفويضه الكامل لله ، ويعترف أنه لا يملك من الأمر أي شيء و أنه لا حيلة له ويقول ( لا حول و لا قوة إلا بالله ) يقول ابن عثيمين: الحول معناها: التحول وتغيير الأمر، التحول من شيء إلى شيء، فهي حول بمعنى تحول، والقوة معروفة: صفة يستطيع بها القوي أن يفعل بدون ضعف (إلا بالله) الباء هنا للإعانة، فحينئذٍ يكون الحول والقوة بالنسبة لنا ليس لنا حول ولا قوة إلا بإعانة الله عز وجل، بدونه لا نستطيع اهـ (3)

وإذا أردتم شرح موسع فمن هنا:  من تعار من الليل

 

ما هو فضل دعاء من تعار من الليل ؟

بفضل الله وكرمه دعاء من تعار من الليل مستجاب كما يدل عليه الحديث السابق؛ وكذلك مما يؤيده ما جاء عن الرسول ( عليه الصلاة والسلام ) في دعاء الليل؛ فعن أبي هريرة ( رضي الله عنه) أن رسول الله ( صلى الله عليه وسلم ) قال : ( : “يَنْزِلُ رَبُّنا تَبارَكَ وتَعالَى كُلَّ لَيْلةٍ إلى السَّماءِ الدُّنْيا حِينَ يَبْقَى ثُلُثُ اللَّيْلِ الآخِرُ، يقولُ: مَن يَدْعُونِي، فأسْتَجِيبَ له؟ مَن يَسْأَلُنِي فأُعْطِيَهُ؟ مَن يَستَغْفِرُني فأغْفِرَ له؟”.و هذا يعني أن الله عزوجل ينزل في الثلث الآخر من الليل ؛ ليعطي السائلين من عباده ، ويجيب دعواتهم ، و يغفر لهم ذنوبهم .

 

 

آداب ينبغي الاتصاف بها

لقد ذكر أهل العلم آدابا ينبغي أن نتبعها أولا أن ينام على طهارة ؛ فقد أشارت عدة أحاديث إلى أن من بات على طهارة،

كما ذكر أهل العلم أن هذا الدعاء المذكور في الأعلى عندما يستيقظ من النوم ولا يقول مع كلام آخر أما من يستيقظ ثم ينشغل بكلامه مع أهله وما شابه ذلك ثم فيما بعد يقول أقول الدعاء فليس هذا المعنى المقصود في الحديث

 

متى يقُال هذا الدعاء الشريف؟

يقُال دعاء من تعار من الليل عندما يستيقظ المسلم من النوم و يهب من فراشه ؛ فقد اعطى الله سبحانه وتعالى وعد لعباده أنه من يستيقظ من نومه في الليل ، ولسانه ملئ بذكر الله و الثناء عليه وتوحيده ، و الاعتراف بنعمه وقدراته البالغة و اعلان التفويض الكامل له ، حقق له الله ما يتمنى و استجاب له دعواته ، و إذا صلى قُبلت صلاته .

شروح مفيدة ننصحك بها:

شرح حديث اني لاعطي الرجل وغيره احب الي منه

بينما أنا نائم رأيت الناس يعرضون علي

اذا دخل اهل الجنة الجنة

شرح حديث إن أتقاكم وأعلمكم بالله أنا

سيأتي على الناس سنوات خداعات

شرح حديث يوشك ان يكون خير مال الرجل

 

أيضًا يمكننا استنتاج عدة دروس من هذا الحديث الشريف ومن أهمها :

١-علينا القيام أولا بالثناء على الله عزوجل قبل الدعاء ، حيث تنزيهه وتعظيمه عن كل شيء ، واعلان التفويض الكامل له .

٢- في هذا الحديث تتجلى أهمية حرص المسلم على قيام الليل سواء كان بالذكر و الدعاء أو الاستغفار و تلاوة القرآن .

٣- كرم الله سبحانه وتعالى ليس له حدود ، فهو يعطي لعباده الكثير مقابل القليل من العمل .

٤- يظهر أيضًا في هذا الحديث حرص سيدنا محمد ( عليه الصلاة والسلام ) على إرشاد أمُته إلى كل ما فيه خير و صلاح لهم و توجيههم للحصول على رضا الله.

٥- الأهمية البالغة للأذكار و الدعاء ؛ فهو ما يقوي ايمان المسلم ويوطد علاقته بربه .

و بهذا نكون استعرضنا دعاء من تعار من الليل و صيغته ، كما شرحنا تفسيره بشكل مبسط ، وتعرفنا على فضله والثواب الذي سيعود على من يقوله .

______________

(1) شرح ألفية ابن مالك

(2) شرح الأربعين النووية

(3) شرح زاد المستقنع

مقالات قرأها الزوار:

الحياء شعبة من شعب الإيمان

شرح حديث ما نقص مال من صدقة

شرح حديث لله أشد فرحا بتوبة عبده

شرح حديث بني الاسلام على خمس

شرح حديث سبعة يظلهم الله في ظله