موقع شرح الحديث

من باب التعاون على البر والتقوى نحث الجميع بنشر رابط الشرح على مواقع التواصل مثل تويتر وفيس بوك الخ..

شرح حديث تطعم الطعام وتقرأ السلام

شرح حديث تطعم الطعام وتقرأ السلام

قال رحمه الله تعالى باب إطعام الطعام من الإسلام.

عن عبد الله بن عمرو رضي الله عنهما : ان رجلا سأل النبي -ﷺ‏- أي الإسلام خير قال: تُطْعِمُ الطَّعَامَ، وَتَقْرَأُ السَّلاَمَ عَلَى مَنْ عَرَفْتَ وَمَنْ لَمْ تَعْرِفْ

 

ثم عقد -رحمه الله- هذه الترجمة باب إطعام الطعام من الإسلام أي تقديمه للفقير والمحتاج والعمل على سد حاجة الجوعى والمحتاجين. وبالمناسبة، اليوم كتب لي أحد الأفاضل رسالة في الجوال كتب هذا الحديث أو حديث آخر فيه إطعام الطعام وقال إن في المدينة من يبيت جائعًا…

أورد -رحمه الله- تعالى حديث عبد الله بن عمرو بن العاص -رضي الله عنهما- أن رجل سأل النبي أي الإسلام خير، فقال النبي -ﷺ‏- تطعم الطعام وتقرأ السلام على من عرفت أو لم تعرف

 

 

وقول هذا السائل “أي الإسلام خير” أي أفضل وخير تأتي للتفضيل ومنه “الصلاة خير من النوم” ، فخير فعل تفضيل جاء على غير بابه.

أراد فيه السائل أن يعلم بكثرة خصال الإسلام فيسأل عن خيرها وأفضلها وأعظمها،  وأيضًا القول في هذا كالقول في الحديث الذي قبله حيث أن النبي -ﷺ‏- لما سأله هذا الرجل أي الإسلام أفضل لم يقل شهادة أن لا إله إلا الله مثلا هذا خير الإسلام وفضله ، لم يقل ذلك للعلم به عند السائل فأراد أن ينبه بالشُعَب الأخرى التي تحتاج إلى تنبيه وقد يكون أيضًا في كل مقام يخاطب السائل بما يكون محتاج إليه، يأتيه رجل فيقول أوصني فيقول -ﷺ‏- قل آمنت بالله.

يأتيه رجل آخر فيقول أوصني ف يقول -ﷺ‏-لا تغضب. 

 

 

شرح حديث تطعم الطعام وتقرأ السلام

تطعم الطعام أي: تقدم الطعام للمحتاج إليه من الفقراء والمساكين وإطعام الطعام أفضل من إعطاء النقود، قال -ﷺ‏- “اتقوا النار ولو بشق تمرة.”

وكان السلف قديمًا يتفقدون البيوت المحتاجة ويوصلون لهم حاجتهم من الطعام ليلًا بحيث المحتاج نفسه لا يدري من وضع الطعام. 

تقرأ السلام على من عرفت ومن لم تعرف، تقرأ السلام أي تسلم ولا يكون سلامك مخصوصًا به المعرفة أي من أعرافه من الأشخاص بل السُّنة أن تقرأ السلام على من عرفت من أشخاص أو لم تعرف.

الفرق ما بين هذا الباب الذي فيه “أي الإسلام خير” والباب الذي قبله “أي الإسلام أفضل”  أن ما ذكر في الباب الأول واجب وما ذكر في الباب الثاني مستحب، الأول يكمل به كمال الإيمان الواجب والثاني يكمل به كمال الإيمان المستحب.

ننصحك أيضا بقراءة:

شرح حديث المسلم من سلم المسلمون من لسانه ويده

شرح حديث أول ما بدئ به

شرح حديث إذا مات الإنسان انقطع عمله

 

 

نصيحة عامة لطلبة العلم حول الكتب المختصرة

أؤكد ما ذكرته سابقًا وهو ما أشار إليه الحافظ بن رجب الحنبلي -رحمه الله- أن شُعب الإيمان بضع وسبعون شُعبة أو في رواية أخرى بضع وستون شُعبة.

أي هذا العدد الذي يزيد عن سبعين ضمَّنه الإمام البخاري في كتاب الإيمان من صحيحه.

وأؤكد على ما أشرت عليه سابقًا أن يجتهد طالب العلم أن يجمع لنفسه من كتاب الإيمان شُعبًا من خلال الآيات والأحاديث والآثار التي ساقها الإمام البخاري بالرجوع إلى الأصل ولا يكفي هذا العمل المختصر الذي بين أيدينا، وأنبه أن هذا المختصر لا يغني عن الأصل لكن أهل العلم اعتنوا بمثل هذه المختصرات تقريبًا للفائدة حتى يكون قراءة المختصر سلمًا يرتقي إليه للوصول إلى الأصول.

لأن لو بدأ بالأصول ربما يعقده طولها مع ضعف همته على إتمامه، لكن المختصرات يمكن إتمامه في فترة زمنية قصيرة

(مستفاد من شرح الشيخ عبد الرزاق البدر بتصرف)

 

المبخرة الذكية