الراحمون يرحمهم الرحمن

الراحمون يرحمهم الرحمن

يحتاج المسلمون كثيراً إلى نشر قيمتي الرحمة والتراحم بينهم، فإذا عمرت القلوب بالرحمة امتلأت حياتنا بالسعادة، حيث أن التراحم بين الناس من أبرز دعائم المجتمع المسلم، كما أن الرحمة تعد من أهم طرق الخروج من العثرات والمصائب، وسوف نتناول أهمية قيمة الرحمة بين الناس خلال شرح حديث الراحمون يرحمهم الرحمن الذي نقدمه لكم في السطور التالية.

 

حديث الراحمون يرحمهم الرحمن

عن عبد الله بن عمرو بن العاص قال، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم “الرَّاحمونَ يرحمُهُمُ الرَّحمنُ، ارحَموا من في الأرضِ يرحَمْكم من في السَّماءِ ، الرَّحمُ شُجْنةٌ منَ الرَّحمنِ فمن وصلَها وصلَهُ اللَّهُ ومن قطعَها قطعَهُ اللَّهُ.”

 

أهم المعاني الواردة في حديث الراحمون يرحمهم الرحمن

في بداية شرح حديث الراحمون يرحمهم الرحمن نتناول أهم معاني الحديث وهي كالتالي:

  • الراحمون: يقصد بهم الراحمون لجميع كائنات الأرض من البشر والحيوانات ومعاملتهم بالإحسان والشفقة.
  • يرحمهم الرحمن: أي من صفات الله عز وجل الرحمة وتنال رحمته تعالى بسبب رحمة الخلق للخلق
  • ارحموا من في الأرض: تأتي العبارة بصيغة الشمول لكافة خلق الله أي أن الرحمة يجب أن تشمل جميع الكائنات من البشر والحيوانات والطيور.
  • يرحمكم من في السماء: يشار في تلك العبارة إلى الله سبحانه وتعالى وفي هنا بمعنى على أي أن الله سبحانه فوق السماء مستو على عرشه.

اقرأ:  لا يلدغ المؤمن من جحر مرتين ، المؤنسات الغاليات

 

شرح الحديث الراحمون يرحمهم الرحمن

يبدأ النبي حديث الراحمون يرحمهم الرحمن بأن الرحمة من الصفات التي يجب أن يتحلى بها المسلم، لذلك بدأ الحديث بذكر ” الراحمون” الذين يتصفون برحمتهم كافة مخلوقات الله من بشر وطير وحيوان.

 

أما عن عبارة ” يرحمهم الرحمن” تشير إلى أن الرحمة من صفات رب العالمين، فهو أصل الرحمة وتفوق رحمته رحمة العباد فهي أعظم وأجل بل لا تشبه رحمة الخلق، لذلك يجازي الراحمون خير الجزاء برحمته التي وسعت كل شيء.

 

إلام يشير الأمر في عبارة ” ارحموا من في الأرض

تشير صيغة الأمر في عبارة ارحموا من في الأرض إلى حث النبي صلى الله عليه وسلم للمسلمين على التحلي بصفة الرحمة لجميع المخلوقات حتى ينالوا الرحمة من رب العالمين، وهنا لم يأتِ حرف الجر ” في” بمعناه الحرفي ولكنه جاء بمعنى ” على ” أي أن الله عز وجل يستوي على عرشه فوق السماوات السبع.

 

ما معنى عبارة ” الرحم شجنة”؟

تشير كلمة شجنة في معناها إلى عروق الأشجار المتشابكة، ويقصد بها في الحديث أن صلة الرحم تتشابك وتتداخل مثلها في ذلك مثل فروع الأشجار المتشابكة.

 

كما اشتقت أيضاً كلمة الرحم من صفة الرحمن التي تعد من أعظم صفات الله عز وجل ويقصد بها أن صلة الرحم إحدى مظاهر الرحمة التي يحثنا الحديث على وصله.

 

وجاءت عبارة ” فمن وصلها” والمقصود بها من وصل الرحم أو صلة القرابة، أما عن عبارة ” وصله الله” أي أنه حال تحقيق شرط صلة الرحم، تكون النتيجة أن الله يرحم من يصل رحمه.

 

كما تشير عبارة ” ومن قطعها ..قطعه الله” إلى أن من يقطع رحمه يقطع الله عنه الرحمة والإحسان، وجاء التعبير هنا دليلاً واضحاً على شدة التحذير من قطع الرحم.

اطلع على: شرح حديث من لا يشكر الناس لا يشكر الله

 

مفهوم الرحمة في الإسلام

تشير الرحمة في معناها كما وردت في حديث الراحمون يرحمهم الرحمن إلى كل ما يفعله الإنسان ويقدمه لغيره، وقد ذكرت الرحمة في القرآن الكريم في عدة مواضع تصل إلى 268 موضع.

فقد جاءت على هيئة اسم في قوله تعالى ” إِنَّهُ هُوَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ” كما جاءت في صيغة الفعل كما وردت في قوله تعالى ” قَالُوا لَئِن لَّمْ يَرْحَمْنَا رَبُّنَا”، واشتقت كلمة الرحمة من الفعل رحم وهو كل ما يعبر عن الرقة واللين والعطف وهذا في حق المخلوق وأما رحمة الله فكما تليق بجلاله.

مقالة مفيدة: شرح حديث لو كنت متخذا خليلا لاتخذت أبا بكر خليلا

 

معاني الرحمة في القرآن الكريم

ورد مصطلح الرحمة في القرآن الكريم حاملاً العديد من المعاني من أبرزها ما يلي:

  • الفوز بالجنة يوم القيامة في قوله تعالى ” أُولَٰئِكَ يَرْجُونَ رَحْمَتَ اللَّهِ”.
  • اختصاص الأنبياء بصفة الرحمة في قوله تعالى” وَاللَّهُ يَخْتَصُّ بِرَحْمَتِهِ مَن يَشَاءُ.”
  • وصف القرآن الكريم في قوله تعالى” قُلْ بِفَضْلِ اللَّهِ وَبِرَحْمَتِهِ.”
  • الأرزاق والنعم التي يمنحها الله لعباده في قوله تعالى” مَّا يَفْتَحِ اللَّهُ لِلنَّاسِ مِن رَّحْمَةٍ فَلَا مُمْسِكَ لَهَا.”
  • غفران الله لذنوب العباد وعفوه عنهم في قوله تعالى ” كَتَبَ رَبُّكُمْ عَلَىٰ نَفْسِهِ الرَّحْمَةَ.”
  • اللطف والود بين الناس كما ورد في قوله تعالى” وَجَعَلْنَا فِي قُلُوبِ الَّذِينَ اتَّبَعُوهُ رَأْفَةً وَرَحْمَةً.”
  • استجابة الله للدعاء حينما دعاه زكريا أن يرزقه الولد الصالح ورزقه يحيى في قوله تعالى” ذِكْرُ رَحْمَتِ رَبِّكَ عَبْدَهُ زَكَرِيَّا.”
  • صفة من صفات رب العالمين وتأتي في صيغة البسملة دائماً، وقد وردت في قوله تعالى ” وَرَحْمَتِي وَسِعَتْ كُلَّ شَيْءٍ.”

أثر عظيم: ما نزل بلاء إلا بذنب

 

مظاهر رحمة الله بالعباد

تتجلى مظاهر رحمة الله بعباده بالعديد من الصور والتي نقدمها لكم في إطار شرح حديث الراحمون يرحمهم الله وهي كالتالي:

  • خلق الإنسان في أحسن صورة وتكريمه بين سائر المخلوقات، وبث الرحمة في قلب الأم والأب نحو أبنائهم.
  • خلق النهار للعمل والسعي والليل للراحة والنوم، وذلك كما ورد في قوله تعالى” وَمِن رَّحْمَتِهِ جَعَلَ لَكُمُ اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ لِتَسْكُنُوا فِيهِ وَلِتَبْتَغُوا مِن فَضْلِهِ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ.”
  • تسخير كل ما في السماوات والأرض لخدمة الإنسان ويتجلى ذلك في قوله تعالى” أَلَمْ تَرَوْا أَنَّ اللَّهَ سَخَّرَ لَكُم مَّا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ وَأَسْبَغَ عَلَيْكُمْ نِعَمَهُ ظَاهِرَةً وَبَاطِنَةً ۗ وَمِنَ النَّاسِ مَن يُجَادِلُ فِي اللَّهِ بِغَيْرِ عِلْمٍ وَلَا هُدًى وَلَا كِتَابٍ مُّنِيرٍ.”
  • الثواب والأجر على العمل الصالح والصبر على الابتلاء واحتساب الأجر وذلك في قوله تعالى ” وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِيبَةٌ قَالُوا إِنَّا لِلَّـهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ.”
  • جعل الله باب التوبة مفتوحاً لعباده حيث يغفر لهم ما قدموا من ذنوب حال توبتهم منها، كما قال سبحانه وتعالى” وَيُنَجِّي اللَّهُ الَّذِينَ اتَّقَوْا بِمَفَازَتِهِمْ لَا يَمَسُّهُمُ السُّوءُ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ.”
  • دخول المؤمنين الجنة يوم القيامة بفضل الله ورحمته بعباده، كما ورد في حديث النبي صلى الله عليه وسلم ” لَنْ يُدْخِلَ أحَدًا عَمَلُهُ الجَنَّةَ قالوا: ولا أنْتَ يا رَسولَ اللَّهِ؟ قالَ: لا، ولا أنا، إلَّا أنْ يَتَغَمَّدَنِي اللَّهُ بفَضْلٍ ورَحْمَةٍ.”

حديث عظيم:القابض على دينه كالقابض على الجمر

 

أهم صور الرحمة بين المخلوقات

هناك العديد من صور الرحمة بين سائر المخلوقات التي تناولها حديث الراحمون يرحمهم الرحمن وهي كالتالي:

  • رحمة العباد بأنفسهم لحمايتها من العذاب والعقاب بتجنب تعرضها للهلاك، وقد ورد ذلك في قوله تعالى” وَلَا تَقْتُلُوا أَنْفُسَكُمْ إِنَّ اللَّهَ كَانَ بِكُمْ رَحِيمًا.”
  • رحمة الآباء بالأبناء بحسن التربية والرعاية، ورحمة الأبناء بآبائهم بالبر  في الكبر، واستمرار الرحمة بعد وفاتهم بالصدقة والدعاء.
  • الرحمة بالفقير والضعيف والمحتاج بالإحسان إليهم وتقديم الصدقات لهم.
  • رحمة الحيوان وتجنب ضربه وإيذائه وتعذيبه والحرص على توفير الطعام والشراب لهم.

اقرأ أيضا: شرح حديث لا تنزع الرحمة إلا من شقي

 

الراحمون يرحمهم الله هل هذا حديث صحيح؟

إن حديث الراحمون يرحمهم الله حديث صحيح رواه عبد الله بن عمرو، صححه الألباني، أخرجه أبو داود وأحمد والترمذي.

من هم الذين لا تشملهم رحمة الله؟

إن رحمة الله تسع كل شيء وتتسع لجميع المخلوقات ولكنها لا تشمل الكافر الذي مات على كفره، فالرحمة يختص بها كل من آمن به كما ورد في قوله تعالى” وَرَحْمَتِي وَسِعَتْ كُلَّ شَيْءٍ فَسَأَكْتُبُهَا لِلَّذِينَ يَتَّقُونَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَالَّذِينَ هُمْ بِآيَاتِنَا يُؤْمِنُونَ.”

من هو أرحم البشر؟

إن أرحم البشر هو سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم الذي تجلت في أخلاقه أروع صور الرحمة في سلوكياته مع المسلمين وغير المسلمين، وكانت تلك الرحمة هبة من الله له كما قال عليه السلام ” أدبني ربي فأحسن تأديبي.”

 

في الختام، قدمنا لكم شرح حديث الراحمون يرحمهم الرحمن الذي تناول حث النبي صلى الله عليه وسلم المسلمون على نشر قيمة الرحمة بينهم والتحلي بها مع سائر المخلوقات، حتى ينالوا رحمة الله وغفرانه، وكانت صلة الرحم أبرز صور الرحمة التي تناولها الحديث.

Scroll to Top